برشلونه يقع ضحية الجيش السوري الإلكتروني

اخترق "الجيش السوري الإلكتروني" الصفحة الرسمية لنادي برشلونة الإسباني على موقع التواصل الاجتماعى "تويتر".
لينضم بذلك إلى قائمة ضحاياه الطويلة المكونة من شركات ومواقع الكترونية وجهات إعلامية أجنبية.

وجاء الإختراق بعد فوز برشلونة على مانشستر سيتي الإنجليزي اول من امس الثلاثاء 18 فبراير/شباط،
مع ترك رسالة يحتج المخترقون فيها على الدعم القطري للنادي من خلال شركة
طيران قطر "Qatar Airways" بوضع شعار الشركة على قمصان "برشلونة"
 وجاء في رسالة المخترق: "الأعزاء في إدارة فريق برشلونة،
لا تدعوا المال القطري يمولكم، فهو مليء بالدماء والقتل". وبقيت تغريدتهم منشورة على صفحة النادي
لمدة 20 دقيقة، تلتها تغريدة أخرى يوجه فيها المخترق تحية خاصة لنادي "ريال مدريد" المنافس 
الكلاسيكي لبرشلونة. ويذكر أن مجموعة "الجيش السوري الإلكتروني" بدأت نشاطها بعد بداية 
الأزمة السورية، لتشن حرباً على وسائل الإعلام الأجنبية، بالإضافة لبعض شركات التكنولوجيا
 وشملت الجهات صحيفة "الجارديان"، وصحيفة "التيليجراف"، وشبكة "سي إن إن"، ووكالة "رويترز"،
 وشركات مثل "مايكروسوفت" و"بي بال" و"فايبر".



المصدر: RT و "إندبيندينت"

شكرا لك ولمرورك