الإمارات والسعودية أكثر الدول العربية تعرضا للهجمات الإلكترونية

اظهرت شركة كاسبرسكي لاب المتخصصة في أمن المعلومات تقريرا عن حجم التهديد الذي تتعرض له بلدان المنطقة العربية فيما يتعلق بالهجمات الإلكترونية، وجاءت الإمارات العربية المتحدة في المقدمة بين دول المنطقة في العام الماضي، وقد استهدف ثلث تلك الهجمات الاستيلاء على الأموال، رجوعا لموقع إميريتس 247.

 ويظهر تقرير كاسبرسكي لاب الذي يحمل عنوان "تهديدات الهجمات الإلكترونية المالية في 2013" إلى أن الإمارات تستأثر بـ 38.38 بالمئة من نسبة الإصابات، وتليها المملكة العربية السعودية بنسبة 29.31 بالمئة، ثم مصر بنسبة 10.16 بالمئة، وبعدها قطر بنسبة 9.64 بالمئة، وتليها الكويت بنسبة 6.29 بالمئة.

وتابعت الشركة المعنية بتوفير مضادات الفيروسات أن واحد وثلاثين بالمئة من الهجمات الإلكترونية التي تعرضت لها دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا استهدفت الشبكات الاجتماعية، ثم حسابات البريد الإلكتروني بنسبة ثلاثين بالمئة، ثم البنوك بنسبة اثنتي عشرة بالمئة، ثم المدونات وخدمات التجارة الإلكترونية والألعاب بنسبة لا تتجاوز عشرين بالمئة.

وأضاف التقرير أيضا أن الشركات الكبيرة هي الهدف الأكبر للهجمات التي تستهدف الاستيلاء على الأموال، بنسبة ستين بالمئة، كما تم استغلال أرقام بطاقات ائتمان على خدمات باي بال وأمريكان إكسبريس وماستر كارد وفيزا في عمليات السطو الإلكتروني بنسبة 88.3 بالمئة. 

شكرا لك ولمرورك