سوني تخفض توقعاتها لأرباح 2013-2014 لأكثر من الثلثين

قللت شركة سوني توقعاتها لأرباح التشغيل حوالى 70 بالمئة للسنة المالية المنتهية فى 31 مارس آذار قائلة إنها تتوقع أن تزيد التكاليف 300 مليون دولار بفعل خروجها من سوق الكمبيوتر الشخصي بينما تكافح الشركة لكبح الخسائر في نشاط الإلكترونيات.


وخفض عملاق الإلكترونيات الاستهلاكية الياباني اليوم الخميس توقعه لأرباح التشغيل لـحوالى 26 مليار ين (254.53 مليون دولار) من تقدير سابق يبلغ 80 مليار ين وقالت الشركة إنها ستجنب 25 مليار ين تقريباً مخصصات لانخفاض القيمة في وحدة إنتاج الأقراص المدمجة للسنة المالية 2013 بسبب الطلب الضعيف في أوروبا.

ورفعت الشركة تقديراتها لصافي الخسائر لـ 130 مليار ين من 110 مليارات في فبراير شباط عندما تراجعت عن توقعات سابقة لتحقيق أرباح.

وأمضى كازو هيراي الرئيس التنفيذي لشركة سوني العامين الأخيرين في بيع أصول رئيسية محاولا استعادة الربحية في وحدة الإلكترونيات التي تمر بمصاعب حيث خسرت أنشطة إنتاج التلفزيون 7.8 مليار ين على مدى عشر سنوات متتالية.

وشملت عمليات البيع مبنى المقر الأمريكي للشركة في نيويورك بقيمة 1.1 مليار دولار وبنايتين رئيسيتين في طوكيو بحوالى 1.2 مليار دولار.

لكن التركيز مازال منصبا على الربحية في الإلكترونيات التي يعلق هيراي عليها آمال الميلاد الجديد لشركة سوني باستخدام استراتيجية ذات ثلاثة محاور: الأجهزة المحمولة والتصوير والألعاب.بحسب"رويترز".

وأغلقت أسهم سوني على ارتفاع بنسبة واحد بالمئة قبل إعلان التوقعات. والسهم متراجع واحد بالمئة منذ بداية العام بعد أن صعد 90 بالمئة في 2013. وبالمقارنة تبلغ خسائر مؤشر نيكي 11 بالمئة منذ مطلع 2014.
شكرا لك ولمرورك