الممثل الأمريكي روبن ويليامز آخر ضحايا "لعنة" رامسي

فور تسجيل اللاعب ارون رامسي، لاعب وسط آرسنال، هدفه في مرمى مانشستر سيتي في كأس الدرع الخيرية الإنجليزي، خطر على بال المتابعين للمباراة سؤالا "يا ترى من المشاهير سيتوفى قريبا؟"، الإجابة جاءت بعد ساعات عند إعلان وفاة الممثل الأمريكي روبن ويليامز.

 فـرامسي ليس من نوعية اللاعبين الهدافين، لكن عندما يحدث ذلك فإنها تتصادف مع وفاة أحد المشاهير سواء في مجال السياسة أو الفن أو حتى الرياضة.

الهدف سبقه آخر بتوقيع سانتي كازورلا، ولحق به هدف لأوليفيه جيرود، ليتوج الجانرز بلقب الدرع الخيرية على مان سيتي بنتيجة 3-0، مساء الأحد.

بينما وجد ويلياميز، صاحب الـ63 عاما، ميتا في منزله بكاليفورنيا، في ساعة متأخرة من مساء الاثنين.ولم يكشف النقاب حتى الآن عن أسباب الوفاة، وسط تكهنات بانتحار النجم الأمريكي الحاصل على جائزة الأوسكار سنة 1998.

ولم يكن ويليامز أول ضحايا "لعنة" رامسي، وإنما سبقه قائمة من المشاهير، ربطت وسائل الإعلام ونشطاء التواصل الاجتماعي بين وفاتهم وأهداف اللاعب الويلزي.

قائمة الضحايا :

ولدت هذه اللعنة مطلع شهر مايو 2011 عندما سجل رامسي هدف فوز آرسنال على مانشستر يونايتد في الدوري، قبل إعلان الحكومة الأمريكية مقتل أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة.

وفي 2 أكتوبر 2011، سجل رامسي في مرمى توتنهام هوتسبر قبل ثلاثة أيام فقط من وفاة ستيف جوبز، مؤسس شركة أبل.

وهز رامسي شباك مارسيليا الفرنسي في دوري أبطال أوروبا، 19 أكتوبر 2011، قبل مقتل العقيد معمر القذافي بيوم واحد ايضاً .

هدف رامسي في سندرلاند في الدوري، 11 فبراير 2012، جاء قبل وفاة المطربة ويتني هوستن بـ8 ساعات.

اللعنة واصلت عملها على المستوى الدولي أيضا، فعند تسجيل اللاعب هدف لمنتخب بلاده ويلز ضد أسكتلندا، في 22 مارس 2013، توفي نجم كرة السلة الأمريكية راي ويليامز.

الممثل بول ووكر هو الآخر كانت وافته المنية في يوم 30 نوفمبر 2013، نفس يوم تسجيل رامسي هدفين لآرسنال أمام فريقه السابق كارديف سيتي.


المصدر:الوطن المصرية
شكرا لك ولمرورك