للتنمية والأغراض البحثية بتكلفة 50 مليون دولار إطلاق قمر صناعى مصرى ـ صينى فى عام 2017

للتنمية والأغراض البحثية بتكلفة 50 مليون دولار إطلاق قمر صناعى مصرى ـ صينى فى عام 2017

في إطار التعاون البحثى بين مصر والصين فى مجال الأقمار الصناعية وضمن استعدادات الزيارة المرتقبة للرئيس عبد الفتاح السيسى للصين، وقعت الهيئة القومية للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء اتفاقية تعاون مع الصين لتصميم وإنتاج الأقمار الصناعية ،

قد وقع الاتفاقية من الجانب الصينى السفير الصينى بالقاهرة سونج آى قوا يرافقه وفد صينى يضم عددا من خبراء كبرى الشركات العاملة فى وكالة الفضاء الصينية، ومن الجانب المصرى د. مدحت مختار رئيس الهيئة القومية للاستشعار عن بعد، وذلك بحضور د. شريف حماد وزير البحث العلمى.
يقول د.علاء الدين النهرى نائب رئيس الهيئة القومية للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء إنه تم الاتفاق على إطلاق قمر صناعى للأغراض البحثية ودعم مشاريع التنمية وتبلغ نسبة مشاركة مصر فى مراحل التصميم والتنفيذ من 60 إلى 70 % . وعن المواصفات التقنية للقمر يبلغ وزنه نصف طن ، تكلفته ٥٠ مليون دولار ، ومداره ٧٠٠ كيلو متر، ويستخدم في مجال التنمية المستدامة. ومن المقرر إطلاق القمر فى عام 2017. ويعد القمر الصناعى الجديد أعلى دقة وأفضل كفاءة من القمر إيجيبت سات 1. 

تم بحمد الله

شكرا لك ولمرورك