الثريا أطلقت جهاز هوت سبوت "وى" WE يعمل عبر الأقمار الصناعية وتردد LTE


الثريا تطلق جهاز هوت سبوت "وى" WE يعمل عبر الأقمار الصناعية وتردد LTE 


شركة الثريا للاتصالات المتنقلة عبر الأقمار الصناعية أعلنت عن إطلاقها جهاز الهوت سبوت الجديد، الثريا “وي” WE  الذي يعمل من خلال الاتصال عبر أقمار الثريا الصناعية أو مع تردد LTE.
وصرحت الشركة بتطوير هذا المنتج بالتعاون مع شركة “بيم كوميونيكيشن” Beam Communications وذلك استجابة للطلب العالمي المتزايد على خدمة الإنترنت اللاسلكي “واي فاي”.
وقد أضافت شركة الثريا أن جهاز الثريا “وي” WE يعمل على توفير التقارب بين خدمات النطاق العريض للأقمار الصناعية والـ GSM"Global System for Mobile" و هو يعتبر أول جهاز هوت سبوت في العالم يسهل التجوال المرن بين مناطق التغطية الخاضعة للأقمار الصناعية والاتصالات الأرضية ليسمح لمستخدميه بالبقاء على اتصال مع الأهل والأصدقاء بغض النظر عن مكان وجودهم.
والجدير بالذكر ان الجهاز يعمل من خلال استخدام شريحة الثريا أو باستخدام أي شريحة من شركاء التجوال العالميين بالشركة والذين يبلغ عددهم 395 شريكًا في جميع دول العالم ويتيح ذلك للمستخدمين بانتقاء الخيار الأنسب لهم.
والمميز في جهاز الثريا “وي” WE خفة الوزن حيث يبلغ وزنه كيلوغرام واحد فقط، مما يسمح بحمله بسهولة لأي مكان. ويمُكّن المستخدمين من الوصول السهل والآمن إلى شبكة الإنترنت فهو يعمل على تحويل أي منطقة إلى منطقة هوت سبوت تتيح اتصال ما يصل إلى 10 أجهزة بما في ذلك الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والحواسيب اللوحية وغيرها الواقعة في مساحة دائرية نصف قطرها 100 قدم أو أكثر.
وقال  الرئيس التنفيذي بالوكالة لشركة الثريا للاتصالات أحمد الشامسي، : “يعزز جهاز الثريا وي WE من اهتمامنا نحو تقديم منتجات مبتكرة. فهو أول جهاز LTE هوت سبوت للإنترنت اللاسلكي “واي فاي” في العالم والذي يسمح لمستخدميه بالتجوال السهل بين مناطق التغطية المختلفة الخاضعة للاتصالات الأرضية والفضائية. وقد سعت شركة الثريا من خلال تطويره لتلبية احتياجات المستخدمين في العديد من القطاعات من خلال السماح لهم بالتمتع بخدمات متواصلة للاتصالات الصوتية والبيانية عبر شبكة الثريا عند خروجهم من مناطق التغطية الأرضية”.
ويأتي جهاز الثريا “وي” WE مع واجهة سهلة الاستخدام يمكن الوصول إليها إما من خلال شبكة الإنترنت أو من خلال تطبيق المحمول المتوافق مع أجهزة أندرويد وآيفون. وتسمح هذه الواجهة للمستخدمين بسهولة الاتصال بالشبكة والتبديل بين الشبكات، وتحديد موقع القمر الصناعي، وعرض قوة الإشارة، وحالة الاتصال، وحالة البطارية، وتنبيهات النظام، والوصول إلى تقارير عن استخدام البيانات، وإعدادات الجهاز.

شكرا لك ولمرورك